وزير الخارجية الجزائري يعلن دخول بلاده مرحلة القطيعة مع المغرب
الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون.

وزير الخارجية الجزائري يعلن دخول بلاده مرحلة القطيعة مع المغرب

أعلن وزير الخارجية الجزائري قطع بلاده علاقاتها الدبلوماسية مع المملكة المغربية.

وجاء الإعلان بعد أسابيع من التوتر في العلاقات بين البلدين، وقد حمل هذا التوتر عناوين مختلفة.

ومن أبرز نقاط الخلاف بين البلدين تبادل الاتهامات بشأن المساس بالوحدة الترابية، حيث يأخذ المغرب على الجزائر دعمها لجبهة البوليزاريو بالصحراء الغربية.

فيما ينقم الجزائر على المغرب حديث ديبلوماسيين بها عن حق شعب القبائل (أمازيغ الجزائر) في تقرير المصير، هذا فضلا عن اتهام الجزائر للرباط بالوقوف وراء حرائق الغابات التي شهدتها البلاد خلال الأيام الماضية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: