البروفسير/ ول بلاهي ينقذ حياة طفلة في مستشفى الأم والطفل

البروفسير/ ول بلاهي ينقذ حياة طفلة في مستشفى الأم والطفل

بعد يومين من الخوف والرجاء عاشتهما الطفلة” أم الفضل” في مستشفى الأم والطفل بانواكشوط وهي ترقد في انتظار وجود متبرع من فصيلة دمها O- النادرة وبعد أن استنفد الأهالي جميع الطرق للحصول على دم للطفلة المريضة، علم البروفسير/ محمد عبدالله ول بلاهي بحالة الطفلة فلم يتردد كعادته في القيام بالتبرع لها بدمه المطابق في ساعة متأخرة من الليل.. فكان الفرج على يده ..

وفي اتصال بموقع واد الناقة اليوم أعرب ذوو الطفلة عن امتنانهم لهذا الموقف النبيل من البروفسير بلاهي الذي أحيا الأمل في قلوبهم في أن الدنيا لازال فيها من يهب دمه الغالي في سبيل الإنسان ..