بيان شكر وامتنان من أسرة أهل باباه بن محمد لقمان

بيان شكر وامتنان من أسرة أهل باباه بن محمد لقمان

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ وصلى الله على نبيه الكريم
يقول الله تعالى بعد أعوذ باللَّه من
الشيطن الرجيم :
وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ۝ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ۝ أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ .. صدق اللّه العظيم

من يفعلِ الخيرَ لايعدِم جوازيَه
لايذهبُ العُرف بين الله والنَّاس

بأرقى كلمات التوقير والإكبار ،وبِلمعان مَعَاني الوفاء الصادقة ، وبكل عبارات الشموخ المتلألِئة في سماء الحرف ، تقف أسرة أهل باباه بن محمد لقمان أصالة عن نفسها ونيابة عن مجموعة أولاد بُخطار وتاگــونانت عموما عاجزة عن التعبير عن مدى شكرها وامتنانها وعرفانها بالجميل لكل من قدم لها التعزية والمواساة من داخل الوطن وخارجه من جهات رسمية سامية (تخص بالذكر فخامة رئيس الجمهورية ومعالي الوزير الأول وحكومته الموقرة ) وعلماء ومشايخ صوفية ونشطاء مجتمع مدني وهيئات وأحزاب سياسية ودبلوماسيين وقادة الأجهزة الأمنية والعسكرية والسلطات الإدارية وتشكيلات مجتمعية مختلفة وشخصيات اعتبارية وشعراء بارزين وإخوة وأخوات…، في وفاة المغفور له بإذن الله فقيد : الوطن كافة – والذي نحسبه ‏عند الله شهيدا – الشيخ محمد عيسى بن محمد بن باباه رحمه الله تعالى
وأسكنه فسيح جناته.

إخوتنا الكرام

لقد جسدتم معنى الأخوة الواردة في قوله تعالى( إنما المؤمنون إخوة) وفي قوله صلى الله عليه وسلم : مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر.
فبالرغم من هول الفجيعة وفداحة الخطب وعظم المصيبة إلا أن تعازيكم الرقيقة و مشاعركم النبيلة ودعواتكم الصادقة كان لها الأثر البالغ في نفوسنا والواقع الحسن في قلوبنا
فلكم منا كل الإجلال الحسن والتوقير الفائق والامتنان .

شكر الله سعيكم وعظم أجركم وجزاكم عنا خير الجزاء وأجزل لكم المثوبة ولا أراكم سوءا ولا مكروها في أهليكم وأحبابكم.

كما نسأله سبحانه وتعالى ‏أن يرحم فقيدنا ويخلفه في عقبه خيرا ويحشره مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسُن أولائك رفيقا

وصلى الله وسلم على سيدنا‏ محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

أسرة أهل باباه ولد محمد لقمان

بتــاريـخ 04/26/2022

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: