مسئول اللجنة المستقلة في واد الناقة : سجلنا حتى الآن 3778 شخصا على اللائحة (مقابلة)
رئيس اللجنة السيد/ عبد الله ويكا

مسئول اللجنة المستقلة في واد الناقة : سجلنا حتى الآن 3778 شخصا على اللائحة (مقابلة)

واد الناقة اليوم(واد الناقة): خلال لقاء خص به موقع واد الناقة اليوم تحدث رئيس اللحنة المستقلة للإنتخابات على مستوى مقاطعة واد الناقة، الإطار البارز والخبير الدولي  عبد الله علي ويكا ، عن مواضيع متعددة تتعلق بمهمة التحضير للإنتخابات كالتسجيل وتوزيع العدادين والقضايا اللوجستية والمراكز الموجودة في عموم المقاطعة وآليات ومعايير إيداع ملفات الترشح إلى غير ذلك من القصايا التي فصلها الرجل في اللقاء التالي:

واد الناقة اليوم : هل يمكن أن تحدثوا القراء الكرام عن مهام ودور هذه اللجنة في مقاطعةواد الناقة؟

عبد الله ويكا : دعوني  أوضح أولاً أننا  ممثلية اللجنة  المستقلة للإنتخابات  في مقاطعة واد الناقة وهي هيئة تابعة لللجنة الجهوية في اترارزه ، ونحن في بداية مهمة الإشراف على التسجيل الإنتخابي وإدرة انتخبات تشريعية وبلدية وجهوية  عندما تم تكليفنا وقمنا بأداء القسم توجهنا إلى واد الناقة وأخذنا مقرا هنا وباشرنا العمل يوم   4 يوليو هنا في عاصمة المقاطعة وقمت شخصيا بالإشراف على انطلاقة عملية التسجيل في آوليكات والعريه يوم 6 يوليو . هذا من جهة ، ومن جهة اخرى  أنا والطاقم الذي مغي نقوم بتنسيق العمل مع المكتب الوطني للإحصاء الذي يتكلف بتوفير العدادين والجانب اللوجستي. إذن مهمتنا مزدوجة : التسجيل على اللائحة وبعد ذلك الإشراف على العملية. وتتلخص هذه المهمة في ضمان انتظام العملية الانتخابية ، من خلال الإشراف ، ومتابعة جميع العمليات الانتخابية. وهذا يعني أننا  نتأكد من  أن جميع الجهات الفاعلة ، والأحزاب  السياسية ، والمرشحين ، والمواطنين (الناخبين) ، تلتزم بالقانون. وذلك منذ مراجعة القوائم الانتخابية ، مسار الاستطلاع حتى إعلان النتائج.

بالإضافة إلى ذلك ، نحن مسؤولون أيضًا عن إدارة المراقبين مثل منظمات المجتمع المدني التي تقوم ، من خلال مراقبة المواطنين ، بمراقبة الانتخابات ، ..

أما بخصوص عملنا هنا فمنذ البداية قمنا بتوزيع نقاط تسجيل الناخبين. في بلدية  واد الناقة،إضافة إلى المقر لدينا نقاط للتسجيل والإحصاء في : الفتح – إيديني – العقبه
في بلدية العريه هناك : لفريوه – بوجمه – اجدير – تفيريت / وفي آوليكات هناك نقاط في : آوليكات – بير البركه- تنياشل
واد الناقة اليوم: حتى الساعه ما هي علاقاتكم بالإدارة المحلية والفاعلين ورجال الأعمال..؟

 

عبد الله ويكا: علاقتنا بالجميع واضحة حيث ينص القانون  في مادته الأولى على أن اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات مؤسسة دائمة مكلفة بالإشراف على مجموع العملية الانتخابية فيما يتعلق بالانتخابات الرئاسية والتشريعية والاستفتاء والانتخابات البلدية. وتضيف نفس المادة أنّ اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات متمتعة بالشخصية القانونية والاستقلال المالي.

وتبين المادة الثانية أن اللجنة تتوفر على كامل السلطات لتحضير وتنظيم مجموع العملية الانتخابية والإشراف عليها، كما تسهر على حسن سير الاقتراع وصحته وشفافيته. وتأتي المادة الخامسة أكثر وضوحا بهذا الخصوص عندما تقول : “تتمتع اللجنة الانتخابية في أداء وظائفها بكامل الاستقلالية ولا تتلقى أي تعليمات من أي سلطة أو مؤسسة سواء كانت عامة أو خاصة”.

وفي هذا السياق نصت المادة 25 من القانون المنشئ للجنة على أنه : ” يجب على السلطات الإدارية المركزية و الإقليمية والسلطات الإدارية اللامركزية أن توفر للجنة الانتخابية جميع المعلومات وأن توافيها بجميع الوثائق الضرورية لإنجاز مهمتها. ولا يمكن الاحتجاج بالسلم الإداري أمام طلبات اللجنة”.

وبالنسبة لواد الناقة ، التقينا حاكم المقاطعة  ورحب بوجودنا ملتزما بتوفير الجانب الأمني في مقرات اللجنة وكل ما يسهم في أداء المهمة . أما الفاعلون فمسافتنا من الجميع متساوية. حاول بعض النافذين أن يتدخل في عملنا من ناحية المطالبة بتقديم هذه القرية أو تلك لكننا قررنا وضع معيار وجدول لفرقنا الموجودة في الميدان على أساس الكثافة السكانية وذلك بناء على احصاء 2013 الذي اعتمدناه في معرفة ذلك. 

واد الناقة اليوم : ماهو آخر رقم وصله التسجيل في المقاطعة  وما هي طريقة التسجيل وهل يسمح بالإنابة أو التسجيل عن بعد؟

عبد الله ويكا: في واد الناقة وصل رقم التسجيل على اللائحة 3778 ونلاحظ أن وتيرة الإحصاء تزداد خلال إجازة الأسبوع . أمام طريقة التسجيل فهي حضور الناخب وتحديد  المكتب المطلوب التسجيل فيه  ولا يقبل الإنابة أو التسجيل عن بعد

واد الناقة اليوم : هل من كلمة توجهونها لأهل واد الناقة؟

عبد الله ويكا:  أولا من خلال منبركم هذا نتوجه إلى جميع الناخبين بضرورة التسجيل على اللائحة في أقرب وقت والاستقادة من الحق الذي يكفله القانون في الإنتخاب

واد الناقة اليوم: شكرا جزيلا لكم

حوار من إعداد الديين عبد الرحمن