سيلمها بنت عبد البركه في ذمة الله (تعزية خاصة)

سيلمها بنت عبد البركه في ذمة الله (تعزية خاصة)

انتقلت إلى رحمة الله يوم أمس السيده الفاضلة/ سيلمه بنت عبد البركه، إحدى الوجوه المعروفة في واد الناقة التي عاصرت نشأة المدينة وجيلها المؤسس ، حيث يذكرها الناس بالإحسان والإخلاق الطيبة .. وفاة سيلمها  أثار الكثير من التعازي و الشهادات  عبر وسائل التواصل الإجتماعي خاصة في صفوف الجيل الذي عرفها من أبناء الواد  ولمس فيها الحنان والمساعدة ، وهنا نختار مثالا حيا على ذلك وهي تعزية أحد أطر المقاطعة وأبناءها المعروفين الأستاذ/ حمود ول كوار  الذي كتب يقول: علمت قبل قليل بوفاة والدتنا العزيزة سيلمها منت عبد البركة رحمها الله وأسكنها الفردوس ؛ وبهذه المناسبة الحزينة نعزي عائلتها وكل مقاطعة واد  الناقة؛ رحلت سيلمها لكن فعلها ومساعدتها لنا ولغيرنا من تلاميذ الإعدادية والثانوية وكذا الابتدائية وغيرها باقية ؛ اللهم بقدر ما عرفناه فيها من خلق ومحبة انزلها الفردوس واخلفها أهلا خيرا من أهلها وولدا خيرا من ولدها اللهم لا تحرمنا أجرها ولا تفتنا بعدها؛واجعل خلفها خير خلف لخير سلف وإنا لله وإنا إليه راجعون.# كل المواساة والتعازي#

ونحن بدورنا في واد الناقة اليوم نتقدم بأخلص التعازي والمواساة لأسرة الفقيدة ولأهل الواد سائلين المولى أن يتقبلها من عتقاء رمضان..