وفاة أحد مشائخ الدعوة والتبليغ في موريتانيا وواد الناقة اليوم يعزي

وفاة أحد مشائخ الدعوة والتبليغ في موريتانيا وواد الناقة اليوم يعزي

انتقل إلى رحمة الله  ليلة البارحة، أحد رموز ومشائخ الدعوة  والتبليغ الذين عرفوا في مختلف أنحاء موريتانيا وخارجها، وذلك بعد أن أنهى تقديم درس عن حياة “الصحابة” في جامع “التوبة” بمقاطعة الرياض في ولاية نواكشوط الجنوبية.

الفقيد هو الداعية الرباني الأستاذ عبد الله ولد محمدن، الذي توفي بعد أن قدم درسا من حياة الصحابة وعلق عليها.

الراحل عاش داعية إلى الله، وتوفي ليلة الجمعة في مسجد بعد يوم من الصوم، وكان قد حجز للعمرة بنية الإعتكاف في العشر الأواخر من هذا الشهر الفضيل في بيت الله الحرام. 

وبهذه المناسبة الاليمة يرفع المدير الناشر لواد الناقة اليوم الزميل سيد المختار باباه وطاقم التحرير تعازيهم ومواساتهم إلى أسرة الفقيد وإلى جماعة التبليغ في موريتانيا خاصة وإلى جميع الأحباب في العالم سائلين المولى عز وجل أن يتقبل الفقيد في الصالحين ويجزيه عن الإسلام خيرا. وإنا لله وإنا إليه راجعون