الشيخ الددو يحضر افتتاح جمعية للإصلاح يقودها ولد أحمد باهي

الشيخ الددو يحضر افتتاح جمعية للإصلاح يقودها ولد أحمد باهي

حضر العلامة الشيخ محمد الحسن الددو مساء الأحد في نواكشوط حفل انطلاق أنشطة جمعية جديدة تدعى “جمعية الإصلاح للأخوة والتربية” وذلك بحضور علماء وفقهاء وعدد من النشطاء المهتمين بمجال العمل الخيري.

وقال رئيس الجمعية التي تم الترخيص لها قبل أكثر من شهرين، أحمد جدو ولد أحمد باهي، في كلمة له في حفل الافتتاح، إن الجمعية الجديدة تهدف إلى الدعوة للإصلاح والأخوة بين مكونات الشعب الموريتاني، ونشر الثقافة الإسلامية وحماية الشباب من الانحراف الفكري.

كما تسعى لنشر قيم الوسطية والتسامح ومحاربة الغلو والتطرف ونشر قيم الفضيلة.

وأكد أن جمعيته ستعمل من أجل ترسيخ معاني الحرية العدل ومحاربة الاسترقاق والعنصرية، بالإضافة للعمل على تربية الأجيال تربية صالحة.

وشدد على أن جمعيته ستضع ضمن أولوياتها أيضا الدفاع عن ثوابت البلد وعن قضايا الأمة.

ولفت إلى أن الجمعية ستستخدم لأجل تحقيق هذه الأهداف العديد من الوسائل ومن بينها تنظيم المحاضرات والندوات والأنشطة التربوية كالأمسيات الثقافية والترفيهية، وتنظيم المخيمات والملتقيات والمواسم الثقافية والدعوية والدورات والبرامج التكوينية.