إصدار جديد بعنوان: “كرامات صلحاء منطقة إكيدي”

أصدر مركز المدى بنواكشوط كتابا حمل “كرامات صلحاء منطقة إكيدي” في الهجري القرن الرابع عشر الهجري، وهو من تأليف الدكتور محمد سالم ولد الصوفي، ويضم الكتاب تفاصيل حياة 70 شخصية أغلبهم من الشخصيات التي كان لها حضور في المنطقة التي يغطيها الكتاب (إكيدي).

وحسب إيجاز وصل الأخبار فإن الإصدار الجديدة يضم مادة علمية ثمينة تعرضت بالتفصيل لحياة سبعين وليا أغلبهم من الشخصيات التي كان لها حضور بارز في أحداث منطقة إكيدي، أو التي تجاوزت بتأثيرها حدود هذه المنطقة، إلى جانب عدد من الشخصيات الروحية البارزة التي زارت المنطقة من داخل البلاد وخارجها من قبيل الشيخ إبراهيم انياص، والشيخ حماه الله التيشيتي، والشيخ أحمد بنب امباكي، والشيخ أحمد أبو المعالي التاكاطي، والشيخ سيد محمد التاكنيتي.

وأضاف الإيجاز الصادر عن مركز المدى أن الجهد الذي بذله الدكتور الصوفي في مصنف كرامات أولياء منطقة اكيدي بجزئه الأول الحالي، يمهد الطريق سالكة للبحث في موضوع هام ومحوري في الدراسات السيسيولوجية والتاريخية المعاصرة عن الدور الذي يلعبه الولي (والزاوية التي قد تتبع له بصفتها مؤسسة فاعلة) على مختلف الأصعدة الدينية والعلمية والاجتماعية والاقتصادية وكذا السياسية والتربوية وهو الجانب الذي ما زال البحث الأكاديمي فيه ناقصا إن لم يكن غائبا أو مهملا حتى الآن من قبل الباحثين الوطنيين.

ويشغل الدكتور الصوفي حاليا منصب المدير العام للمركز الثقافي العربي الإفريقي في باماكو، وهو مؤسسة مشتركة بين الجامعة العربية والاتحاد الافريقي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*