12 هيئة صحفية في موريتانيا ترحب بمعايير لجنة صندوق دعم الصجافة وتحذر من استهدافها

12 هيئة صحفية في موريتانيا ترحب بمعايير لجنة صندوق دعم الصجافة وتحذر من استهدافها

إيمانا من الهيئات الصحفية والاتحادات والروابط والنقابات الموقعة أسفله، بما للحرية والمسؤولية إذا ترابطتا، من أهمية في توصيل الرسالة الإعلامية النبيلة، بما تحمله من مقومات بناء للأمة والشعب والفرد.

واعتزازا بالمكانة الرفيعة التي تسنمتها الصحافة في بلادنا.

وارتباطا ببيان لجنة تسيير وتوزيع الدعم العمومي للصحافة الخاصة في موريتانيا، المحدد ضوابط وآليات وشروط الاستفادة من الدعم العمومي، بما في ذلك التحسينات المجراة على نظام اللجنة الداخلي.
فإن الموقعين أسفله يؤكدون:

ـ ترحيبهم بالضوابط التي حددتها اللجنة ودعمهم لها ، تلك الضوابط التي تستهدف تمهين المؤسسات وإرساء الأخلاقيات الصحفية أمام تيار جارف من استسهال السب والقذف والتجريح، والتطاول على جميع الرموز الدينية وثوابت الأمة والمجتمع والدولة، واستساغة الولوغ في الأعراض المحصنة شرعا وقانونا.

يرحبون بقرار اللجنة تفعيل دوراتها على مدار العام، بعد أن كانت محصورة في دورة يتيمة، تطبيقا

للقانون، وفتحا للمجال أمام أكبر استفادة ممكنة للمؤسسات الصحفية من الدعم.

ـ يدعون الجميع لمؤازرة اللجنة في جهدها النبيل المستهدف “دعم وجود صحافة مستقلة نوعية ومسؤولة وذات مصداقية”، كما ورد حرفيا في البند الأخير من المادة 04 من القانون 024/2011، الصادر بتاريخ 8 مارس 2011، المنشئ للجنة تسيير وتوزيع الدعم العمومي للصحافة الخاصة.

ـ يستغربون الهجوم غير المبرر الذي ووجهت به هذه المحددات التي أرستها اللجنة من طرف هيئات صحفية معزولة عن الإطار العام للصحافة والهم الصحفي بصفة عامة، غالبيتها تعيش على وقع خلافات مستشرية، وتحاول التأثير على اللجنة لكون الدور هذه السنة ليس من حقها.

– يدعون هذه الهيئات إلى الانتظار حتى يأتي عليها الدور للتمثيل وهي التي مُثلت سابقا في هذه اللجنة التي جرى العرف أنها تتشكل تبعا لتناوب الأدوار بين الهيئات الصحفية المعنية، كما يدعونها  للتحلي بالروح الرياضية والابتعاد عن المكابرة والابتزاز.

ـ يستنكرون الاستهداف الشخصي من طرف تلك الهيئات التي تتجاوز بصعوبة نصف أصابع يد واحدة لبعض الزملاء من أعضاء اللجنة المذكورة، الذين حصل عليهم إجماع صحفي لم يسبق له مثيل على مدى السنوات الماضية.

ـ يجددون ثقتهم الكاملة في أهلية ومصداقية وكفاءة ونزاهة كامل أعضاء اللجنة وخصوصا ممثلي الصحافة فيها.

 

الموقعون:

1- رابطة الصحفيين الموريتانيين (1459 صحفيا : الهيئة الأكثر تمثيلا للصحفيين الموريتانيين في الداخل والخارج وممثل موريتانيا في اتحاد الصحفيين العرب والإتحاد الإفريقي للصحفيين والاتحاد الدولي للصحفيين).

2- اتحاد المواقع الإخبارية الموريتانية (168 موقعا ألكترونيا : الهيئة الأكثر تمثيلا للمواقع الالكترونية الموريتانية).

3- نقابة ناشري الصحف الموريتانية (47 ناشرا موريتانيا : الهيئة الاكثر تمثيلا لمدراء النشر الموريتانيين).

4- اتحاد الصحف الورقية الموريتانية الخاصة (33 صحيفة ورقة : الجهة الأكثر تمثيلا في الصحافة الورقية)

5- نقابة الصحفيين الأحرار (365 صحفيا مستقلا)

6- النقابة الموريتانية للصحفيين الموريتانيين (415 صحفيا مستقلا).

7- اتحاد الصحفيات المستقلات الموريتانيات (يضم نخبة الصحفيات المستقلات الموريتانيات).

8- رابطة تجمعات الصحافة الموريتانية (تضم عشرات الصحف والمواقع).

9-رابطة التقدم للصحف المستقلة (تضم عشرات الصحف والمواقع)

10- اتحاد الصحف المكتوبة (يضم عشرات الصحف المكتوبة)ز

11- جمعية المعلقين الرياضيين (تضم جل المعلقين الرياضيين)

12- مركز الهدف لخدمات الإعلام والاتصال (يضم مواقع ونشريات إعلامية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*