بدء صدور تقارير الهابا عن الإعلام الوطني

بدء صدور تقارير الهابا عن الإعلام الوطني

بدأت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية اليوم الأربعاء إصدار تقاريرها عن الإعلام المحلي، وذلك في مؤتمر صحفي عقده رئيسها وأمينها العام بحضور رؤساء اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وهيئات أخرى.

وخصصت اللجنة تقريرها الصادر اليوم للتعددية في الإعلام السمعي البصري بشقيه العمومي والخاص.

وقالت السلطة إنها جندت لهذا العمل الأداة التقنية المتوفرة لديها و”المتمثلة في آلية الرصد و المتابعة من خلال نظام معلوماتي متكامل و فريق مكون من 14 إطارا عملوا لمدة تزيد على شهرين للوصول الى النتائج”.

وكشف التقرير استئثار النشاط الحكومي بالأغلبية الساحقة من ساعات البث على مستوى جميع وسائل الإعلام السمعية البصرية العمومية والخاصة، فيما حصلت المجموعات الأخرى من خارج  الحكومة على  نسبة الثلث من مجموع  البرامج والتغطيات بما فيها المجتمع  المدني والمعارضة والسلطة التشريعية والأغلبية والمؤسسات المحلية.

ولفت التقرير إلى تفوق نسبة حضور المعارضة على الأغلبية في جميع القنوات الخاصة سواء على مستوى البرامج أو على مستوى النشرات، فيما رصد التقرير حضورا متوازنا للمعارضة على مستوى الإعلام العمومي في الفترة محل التحقيق (ما بين فاتح يوليو و الثلاثين من سبتمبر 2020).

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: