مباحثات بين رئاسة موريتانيا والتحالف من أجل الساحل

مباحثات بين رئاسة موريتانيا والتحالف من أجل الساحل

استقبل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني صباح اليوم الثلاثاء بالقصر الرئاسي في انواكشوط، وفدا من التحالف من أجل الساحل.

وضم الوفد كلا من جيم أدوم الممثل السامي للتحالف من أجل الساحل، وإنخل لوسادا، الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي للساحل، وفريدريك بونتومب، المبعوث الخاص الفرنسي للساحل، وروبير موليي، سفير فرنسا المعتمد لدى موريتانيا، وآن افرانسوا برادي، القائمة بأعمال مندوبية الاتحاد الأوروبي في انواكشوط.

واستعرض الجانبان حيثيات البيان الختامي لقمة مجموعة الخمس في الساحل الأخيرة في انجامينا خصوصا المحور المتعلق بعودة الدولة إلى المناطق المغيبة منها في الدول الأعضاء بما في ذلك حضور الدولة وتوفير الخدمات الأساسية للسكان وإطلاق برامج التنمية على المديين القريب والمتوسط.

كما بحثا خلال اللقاء خارطة الطريق التي تم إعدادها ونص عليها بيان انجامينا على أساس المبادئ الأربعة المعروفة، وتم التباحث بشأن نتائج الاجتماع الوزاري في 19 مارس الماضي والذي تطرق إلى التكفل بهذه الخارطة وتشكيل لجنة فنية من أجل وضع هذه الخريطة موضع التطبيق وفق الرؤية الموريتانية التي تجعل من تطبيق البرنامج الاستثماري للمجموعة أولوية الأولويات، ووفاء الشركاء الفنيين والماليين للمجموعة بالتزاماتهم في هذا الصدد، وفق جيم أدوم.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: