اجتماع وزاري بعد احتجاجات سكان تفيريت ضد عودة المكب

اجتماع وزاري بعد احتجاجات سكان تفيريت ضد عودة المكب

عقد الوزير الأول محمد ولد بلال مساء أمس الخميس اجتماعا باللجنة الوزارية الخاصة، بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة للبدء في معالجة فعلية وناجعة ومستدامة لمعضلة النفايات الصلبة في مدينة نواكشوط.

وشارك في الاجتماع الذي يعقب سلسلة احتجاجات لسكان مدينة تفيريت التابعة لمقاطعة واد الناقة، كل من ولاة نواكشوط الثلاثة ورئيسة المجلس الجهوي للمدينة والمدير العام لشركة (SMTD) التي تتعاقد معها الدولة من أجل القيام بعملية تنظيف العاصمة.

وتحدث ولد بلال عن فوضوية واضحة في عمليات نقلها وطمرها، حاثا على حل مشاكل الساكنة المتواجدين بالقرب من مواقع دفن هذه النفايات.

وطالب الوزراء والولاة بوضع نظام أكثر نجاعة لنقل وجمع النفايات الصلبة في مواقع انتقالية في انتظار تحويلها لأماكن الطمر، وأنه يترتب أن يرى المواطنون نتيجة هذا العمل في أسرع وقت.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: