نقابة تعليمية: الدولة تتكتم على ظروف التكوين

نقابة تعليمية: الدولة تتكتم على ظروف التكوين

عبرت النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي عن استغرابها الشديد مما قالت إنه “تكتم الجهات المعنية في الوزارة على التفاصيل المتعلقة بتكوينات المدرسين على البرامج الجديدة”.

وأضافت النقابة أن ذلك “يثير الشكوك حول هذه التكوينات من حيث طريقة الاختيار لها، وقيمة التعويض للمشاركين فيها”.

وطالبت النقابة “بتوفير الظروف المادية والمعنوية الضرورية للمدرسين، بما فيها الزيادة المعتبرة للرواتب والعلاوات”.

وغادر عدد من الأساتذة المكوَّنين على المناهج الجديدة للسنتين الأولى والخامسة من التعليم الثانوي، حجرات التكوين احتجاجا على ظروف سير العملية.

لكن وزير التهذيب محمد ماء العينين ولد أييه، يؤكد أن هدف العملية هو تجريب البرامج قبل اعتمادها بشكل رسمي، واعدا بترقية الوضع المادي للمدرسين.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: