ولاية اترارزة تطلق ورشات لتشخيص واقع التعليم
والي اترارزة

ولاية اترارزة تطلق ورشات لتشخيص واقع التعليم

قال والي اترارزة مولاي إبراهيم ولد مولاي إبراهيم، إن الولاية أطلقت ورشات للتشاور حول تشخيص واقع التعليم وإيجاد الحلول والمقترحات المناسبة التي تراعي خصوصية كافة مقاطعات وبلديات الولاية.

جاء حديث الوالي صباح اليوم السبت في مدينة روصو خلال انطلاق أعمال ورشة تكوينية لصاح مدرسي السنة الأولى من التعليم الأساسي على مستوى جميع المدارس الابتدائية بولاية اترارزة.

وسيتلقى المشاركون في هذه الورشة على مدى 4 أيام عروضا نظرية حول البرامج التربوية التي تمت مراجعتها مؤخرا.

وأوضح والي اترارزة، السيد مولاي ابراهيم ولد مولاي ابراهيم، في كلمته بالمناسبة، أن التكوين يكتسي أهمية بالغة بالنسبة للمصادر البشرية، مشيرا إلى أن الدولة تولي عناية فائقة لترقية وتعزيز أداء منظومتنا التربوية.

وطالب طواقم الأسرة التعليمية بمضاعفة الجهود من أجل تحقيق الأهداف المنشودة.

وقال إن المدرسة الجمهورية التي أعلن عنها فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، هي الخيار الأمثل بوصفها أداة لتضافر جهود الجميع وللتلاحم والتآخي بين مختلف مكونات شعبنا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: