قرابة 1700 موريتاني يعودون من الخارج عبر روصو
عبارة روصو

قرابة 1700 موريتاني يعودون من الخارج عبر روصو

أعلنت السفارة الموريتانية في داكار أنها أعادت خلال الفترة الممتدة من 22 إلى 27 يونيو الماضي، إلى أرض الوطن 1686 شخصا من مواطنينا العالقين في جمهورية السنغال بسبب إغلاق الحدود الذي تم اتخاذه بقرار مشترك بين البلدين قصد الحد من جائحة كورونا.

وأضافت السفارة في بيان، أن هذه العملية جاءت تطبيقا لتوجيهات رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، وتعليمات اللجنة الوزارية المكلفة بتسيير جائحة كورونا وبالتعاون مع والي اترارزة والسلطات الحدودية السنغالية.

وأشار البيان إلى أن عملية إعادة المواطنين العالقين في جمهورية السنغال تمت عبر آلية منسقة استهدفت تسهيل عبور العالقين واستضافتهم ثم نقلهم إلى مناطق متفرقة داخل الوطن بعد إجراء الفحوص الطبية الضرورية لهم، والتي أبرزت وجود 48 حالة إصابة بفيروس كورونا من بينهم.

وذكرت السفارة بتنفيذها تعليمات الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، مطلع شهر رمضان المبارك، القاضية بتقديم مساعدات مستعجلة لهؤلاء المواطنين بغية تخفيف تداعيات الحجر الصحي، حيث باشرت السفارة تقديم دعم تمثل في غلاف مالي ومواد غذائية للمواطنين العالقين مع إعطاء الأسبقية للشرائح الهشة، بحسب البيان.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: