الحكومة تجتمع على وقع إصابة جديدة بكورونا

الحكومة تجتمع على وقع إصابة جديدة بكورونا

اجتمع مجلس الوزراء صباح اليوم الخميس بالقصر الرئاسي في نواكشوط تحت رئاسة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وتم خلال هذا الاجتماع احترام مسافة متر بين رئيس الجمهورية و اعضاء المجلس وبين اعضاء المجلس مع بعضهم البعض تطبيقا للإجراءات الاحترازية التي اعلن عنها لمواجهة منع انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويأتي الاجتماع بعد إعلان وزارة الصحة تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد، ليترفع عدد الإصابات في البلاد إلى 3 إصابات.

وقال وزير الصحة محمد نذيرو ولد حامد، إن المصاب مواطن يبلغ من العمر 74 سنة قدم من فرنسا على متن الخطوط الجوية الفرنسية في الخامس عشر من الشهر الجاري، وتم تشخيص حالته الصحية فجر اليوم.

وأكد في هذا النطاق أن كافة الإجراءات المتعلقة بعزل المريض والتكفل به قد تم اتخاذها مع إطلاق عملية البحث عن الأشخاص المخالطين من اجل عزلهم ومتابعتهم.

وأهاب الوزير بجميع الأشخاص القادمين مؤخرا من خارج البلاد بالالتزام التام بإجراءات العزل الذاتي وإبلاغ السلطات الصحية في حالة ظهور حمى أو زكام أو شعور بالتعب العام.

وطالب كافة السكان باليقظة التامة وتطبيق إجراءات الوقاية وخاصة البقاء في البيوت والإسهام في نشر هذا النداء شاكرا الطاقم الصحي الذي أشرف على استقبال الحالة المذكورة وتشخيصها والتكفل بها.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: