تذبذب في إغلاق موريتانيا حدودها مع السنغال ومالي

تذبذب في إغلاق موريتانيا حدودها مع السنغال ومالي

أغلقت موريتانيا السبت حدودها مع السنغال ومعبر كوكي الزمال الحدودي بينها وجمهورية مالي، لكن الإغلاق شهد تذبذبا، حيث أعيد فتح معبر مالي.

كما شهدت الحدود مع السنغال تدفقا هائلا من المواطنين الموريتانيين العائدين من السنغال.

ونقل عن مصادر رسمية في مدينة روصو عاصمة ولاية الترارزة أن العبارة التي تنقل بين طرفي الحدود ستتحرك استثنائيا لنقل حوالي 100 مواطن سنغالي من الضفة الموريتانية إلى السنغال، ونحو 70 مواطنا موريتانيا من الضفة السنغالية إلى موريتانيا.

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت قبل أيام عن إغلاق كل المعابر الحدودية باستثناء 8 معابر، قبل أن تبدأ في إغلاقها بشكل تدريجي لاحقا ضمن الإجراءات الوقائية من فيروس “كورونا” المستجد “كوفيد 19”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: