جهة اترارزة تناقش التنمية المحلية مع مكتب الشغل الدولي
خريطة جهة اترارزة

جهة اترارزة تناقش التنمية المحلية مع مكتب الشغل الدولي

افتتحت اليوم الاثنين بمدينة روصو ورشة لتبادل الأفكار والممارسات الجيدة في مجال تخطيط التنمية المحلية المندمجة منظمة من طرف المجلس الجهوي لجهة اترارزة بالتعاون مع المكتب الدولي للشغل.

وتهدف هذه الورشة التي تدوم أربعة أيام ويشارك فيها منتخبي الولاية ورؤساء المصالح الجهوية إلى معرفة الدروس المستخلصة من تجربة مكتب المنظمة الدولية للشغل في موريتانيا وتونس في مجال التنمية المحلية المندمجة مع مختلف المتدخلين في الجهة وتحديد الاحتياجات المحلية لصياغة ا ستيراتيجية جهوية للنمو المتسارع والرفاه المشترك لجهة اترارزة إضافة إلى تحديد المحاور ذات الأولوية لمشروع تنمية مندمجة سيتم عرضه على المانحين.

وأوضح الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية السيد محمد ولد اسويدات أن تعزيز اللامركزية يشكل أولوية في برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني والذي تشرف حكومة معالي الوزير الأول السيد إسماعيل بد ولد الشيخ سيديا على تنفيذه وهو ما تجسد في الكثير من الإصلاحات في نفس الإطار.

وأضاف انه من اجل إعطاء دفع جديد لمسلسل اللامركزية تم إنشاء الجهة كمجموعة إقليمية كاملة الصلاحيات تضطلع بمهمة تطوير التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والعلمية داخل مجال اختصاصها الترابي مع احترام مجال واستقلالية وصلاحيات المجموعات الإقليمية الأخرى.

وبدوره ثمن السيد محمد ولد نقره، مدير الاستراتيجيات و السياسات بوزارة الاقتصاد والصناعة ممثل الوزارة أهداف هذه الورشة .

وقال إن التنمية الجهوية تلعب دورا كبيرا في الدفع بعجلة التنمية على المستوى الوطني والجهوي ، كما أنها تشهد وتيرة متسارعة نتيجة للبرامج والسياسات المتبعة في ذلك المجال.

ومن جانبه أوضح رئيس المجلس الجهوي لجهة اترارزة السيد محمد و إبراهيم ولد السيد أن هذه الورشة ستمكن من تقديم مخطط تنموي شامل ومندمج مع الخيارات القانونية ومنسجم مع البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني .

وأشار إلى أن هذه الورشة تأتي تتويجا لثمرة الشراكة الفعالة بين جهة اترارزة والمكتب الدولي للشغل والتي تشمل الدعم الفني في عدة مناطق من الجهة .

ومن جانبه ثمن السيد محمد ولد احمدوا رئيس رابطة عمد اترارزة هذه الورشة مبرزا أن الولاية تتوفر على كثافة سكانية كبيرة وموارد اقتصادية لايستهان بها تمكنها من تحقيق التنمية الشاملة .

وبدوره ثمن عمدة روصو السيد بمب ولد درمان هذه الورشة التي تدخل في إطار السعي الجاد للقيام بمجهود معتبر من شأنه أن يغير حياة السكان نحو الا فصل .

من جانبه أشاد ممثل المكتب الدولي للشغل السيد الفدريكوبارويتا بجهود موريتانيا في مجال دعم اللامركزية وتحقيق التنمية المحلية .

وعبر عن استعداد المكتب الدولي للشغل لمواكبة جهود موريتانيا في مجال تحقيق التنمية المحلية المندمجة.

جرى افتتاح الورشة بحضور والي اترارزة المساعد الوالي وكالة السيد محمد فال ولد محمد محمود والسلطات الإدارية والأمنية بالولاية والمنتخبين المحليين.

و م أ

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: