جريمتان بشعتان بموريتانيا خلال أقل من 48 ساعة
جريمة: صورة من الإنترنت تخدم النص

جريمتان بشعتان بموريتانيا خلال أقل من 48 ساعة

شهدت موريتانيا خلال الساعة الثماني والأربعين الماضية جريمتي قتل بشعتين في كل من العاصمة نواكشوط وإحدى ولايات الداخل.

تعود الجريمة الأولى إلى الليلة قبل الماضية حيث نفذ لصوص عملية إجرامية أودت بحياة مسنة.

يتعلق الأمر بالسيدة مريم بنت عبد الرحمن، وهي من مواليد عام 1956 في واد الناقة.

ولم تمضي 48 ساعات على الحادثة حتى عثر الأهالي على جثة متفحمة في حي “الزملة” بمدينة الزويرات عاصمة ولاية تيرس الزمور شمال البلاد.

وقد تم استدعاء أجهزة الأمن صباح اليوم حيث فرضت طوقا على المنطقة التي توجد فيها الجثة، في انتظار وصول وكيل الجمهورية لمعاينتها.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: