رئيس الجمهورية يتحدث عن حقيقة الخلافات بينه وبين سلفه
غزواني

رئيس الجمهورية يتحدث عن حقيقة الخلافات بينه وبين سلفه

قال رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني إنه لا يخفي وجود اختلاف على مستوى الرؤى والتقديرات بينه وبين الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، مضيفا أن البيئة السياسية هي التي أعطت لذلك أكثر مما يستحق، مؤكدا في مقابلة مع صحيفة “لوموند” الفرنسية أن الموضوع ضخم من طرف جميع الموريتانيين باستثنائي أنا، وسيحل، وأنا لا أدخر جهودي لتهدئة ذلك.

وأضاف ولد الشيخ الغزواني أن البعض يعتقد أن هناك فجوة عميقة بيني والرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، لكنني لا أعطي للأمر هذا الحجم، وحول مدى اختلافه عن الرئيس السابق، قال ولد الغزواني في مقابلته، إنه “يجب ألا نحشر أنفسنا في البحث عن الاختلاف عن سلفي” مضيفا “أنا أحاول فعل ما يبدو لي جيدا”.

وأكد ولد الغزواني أن “مصلحة البلد تقتضي الانفتاح على المعارضة، وأنا مقتنع أن ذلك سيتيح لي العمل جيدا، إذا كان المناخ هادئا”، متابعا: ” أنا لا أدعو المعارضة للتحالف معي، أو أن تشكل جزءا من الأغلبية، نحن نشكل معسكرين سياسيين مختلفين”.

وكانت خلافات حادة بين الرئيسين الحالي والسابق للجمهورية قد أدت إلى غياب الأخير عن الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال التي احتضنتها مدينة أكجوجت الخميس الماضي واستدعي إليها الرؤساء السابقون للجمهورية ورؤساء الحكومات، حضر أغلبهم فيما تغيب الرئيسان السابقان محمد ولد عبد العزيز بسبب خلافاته مع الرئيس الحالي، ومعاوية ولد الطائع لوجوده خارج أرض الوطن.

%d مدونون معجبون بهذه: