في سابقة من نوعها: الحكومة تعتذر للشعب “تفاصيل”
وزير الثقافة

في سابقة من نوعها: الحكومة تعتذر للشعب “تفاصيل”

اعتذرت الحكومة الموريتانية رسميا للشعب ممثلا في نوابه عما تعرضوا له من إهانة على يد الشرطة على هامش افتتاح مقر جديد للجمعية الوطنية.

وقدم وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان الدكتور سيدي محمد ولد الغابر اعتذار الحكومة للسادة النواب عما تعرض له بعضهم صباح اليوم أثناء توجههم إلى مكان حفل وضع الحجر الأساس لمقر الجمعية الوطنية الجديد.

وقدم وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، الاعتذار خلال اجتماع عقده مع رئيس الجمعية الوطنية، السيد الشيخ ولد بايه، ورؤساء الفرق البرلمانية، في مقر الجمعية الوطنية، وفق الوكالة الرسمية للأنباء.

وكان أعضاء لجنة المالية بالجمعية الوطنية قد أوقفوا مناقشة ميزانية وزارة العدل التي كانت مبرمجة الساعة الحادية عشر من صباح اليوم نتيجة لما اعتبروه مضايقات تعرض لها بعض السادة النواب من طرف السلطات التي قالوا إنها منعتهم من الوصول إلى مكان وضع حجر الأساس للمقر الجديد للجمعية الوطنية، ومن الوصول كذلك إلى مقر الجمعية الذي يقع على مقربة من مكان وضع حجر الأساس.

واعتبر السادة النواب أن الإجراءات الأمنية التي تتخذ في هذه الحالات لا تبرر منعهم من الوصول إلى مكان تدشين مقر هم معنيون به أكثر من غيرهم، ولا من الوصول إلى مقر هيئتهم التشريعية.

%d مدونون معجبون بهذه: