ولد الشيخ أحمد يقود وفد موريتانيا في قمة عدم الانحياز
صورة من انطلاق القمة

ولد الشيخ أحمد يقود وفد موريتانيا في قمة عدم الانحياز

وصل وزير الشؤون الخارجية و التعاون و الموريتانيين في الخارج السيد إسماعيل ولد الشيخ احمد مساء أمس الجمعة إلى مدينة باكو قادما من سوتشي بروسيا الاتحادية لتمثيل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني في القمة الثامنة عشرة لدول مجموعة حركة عدم الانحياز المنعقدة حاليا في جمهورية أذربيجان.

ويرافق وزير الشؤون الخارجية في هذه المهمة كل من مدير التعاون الدولي بالوزارة السفير جار ولد انلل، ومدير التشريفات السفير احمدو بيبات.

وأكد الرئيس الدوري للقمة من 2019 حتى 2022 الرئيس الأذري إلهام علييف، خلال كلمته بافتتاح أعمال القمة، أن أنشطة أذربيجان خلال ترؤسها للحركة ستكون قائمة على مبادئ “باندونغ”.

وشدد علييف أن احترام سيادة الدول وسلامة أراضيها، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، وحماية المصالح المتبادلة وتعزيز التعاون، المدرجة ضمن مبادئ باندونغ، تتوافق مع المبادئ الأساسية للسياسة الخارجية الأذرية.

ويشارك في القمة إلى جانب رئيس البلد المضيف، كل من رؤساء دول إيران حسن روحاني، وفنزويلا نيوكلاس مادورو، وكوبا ميغل دياز كانيل، والجزائر عبد القادر بن صالح، وغانا نانا أكوفو أدو، وأفغانستان أشرف غني.

كما شارك رؤساء نامبيا حاج جينغوب، وجيبوتي إسماعيل عمر غليه، ورئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان، وغينيا الإستوائية أوبيانغ نغيما نغيسو، وتركمنستان قربانقلي بردي محمدوف، وباكستان عارف علوي، وملك إسواتيني مسواتي الثالث، كما مثلت دول عديدة بوزراء خارجيتها على غرار موريتانيا ومصر.

%d مدونون معجبون بهذه: