غزواني: حملتنا كانت مضرب مثل في التأثير والالتزام
غزواني

غزواني: حملتنا كانت مضرب مثل في التأثير والالتزام

شكر الرئيس المنتخب، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، كافة طواقم حملته الانتخابية على ما بذلوا من عطاء متميز وجهد خالص لكسب رهان الانتخابات.

وأضاف في خطاب ألقاه مساء الجمعة بقصر المؤتمرات” المرابطون” في نواكشوط أمام طواقم حملته، أنهم كانوا جميعا مضربا للمثل في الالتزام خلال فترة الحملة التي تميزت بكثير من العمل الجاد في سبيل إيصال برنامجه الانتخابي إلى كافة الشعب الموريتاني، مشيرا إلى أن الأنشطة المكثفة لطواقم الحملة الميدانية وحضورهم المتواصل إلى جانب المواطنين تعبئة وتأطيرا ومواكبة كانت كلها عوامل مؤثرة تركت آثارا إيجابية.

وأشار الرئيس المنتخب إلى أن طواقم حملته كانوا على أعلى درجة من المسؤولية والالتزام، مشيرا إلى أنه وعلى الرغم من صعوبة الظرف والمناخ الذي جرت فيه هذه الانتخابات والتعقيدات الاجتماعية والسياسية المرتبطة بها فقد أدت هذه الطواقم المهام الموكلة إليهم بقدر كبير من الحكمة والصبر وبعد النظر وتجاوز الذات.

و عبر عن خالص الشكر والامتنان لكل الفاعلين الذين انخرطوا بشكل يثير الفخر والاعتزاز في الجهد الوطني الجبار الذي واكب هذا المشروع ابتداء من إعلان الترشح و مرورا بمختلف مراحل الحملة وانتهاء بيوم الاقتراع، مشيرا إلى أنه يخص بالذكر مرجعياتنا الدينية والاجتماعية والاحزاب السياسية والمنتخبين والمنظمات النسائية والشبابية والمبادرات الشعبية والتنظيمات المهنية والنقابية ومنظمات المجتمع المدني والوجهاء والفاعلين المحليين وكل الافراد الذين ساهموا كل حسب جهده.

وقال إن لقاءه اليوم بطواقم حملته يتيح له الفرصة ليتوجه بتحية إلى كافة شعبنا فردا فردا على ما أظهره من نضج سياسي واهتمام بالشأن العام وتجسيد لثقافة التعددية والحوار وقبول الآخر، مشيرا إلى أن هذه السمات تجلت بشكل رائع في الجو الذي جرت فيه مختلف مراحل الانتخابات.