وقفة احتجاجية رفضا لتوطين الناخبين في واد الناقة

وقفة احتجاجية رفضا لتوطين الناخبين في واد الناقة

نظم عدد من السياسيين في مقاطعة واد الناقة معظمهم من أنصار المترشح سيد محمد ولد بوبكر صباح اليوم الأربعاء 19 – 06 – 2019 وقفة احتجاجية أمام مبنى المقاطعة بواد الناقة.
ويقول المحتجون إن وقفتهم جاءت رفضا لتغيير إرادة الناخبين، وذلك بما سموه “تسجيل المهجرين بالمقاطعة”.
وأكد المحتجون وجود “مكاتب وهمية” الهدف منها تزوير إرادة الناخبين بالمقاطعة، داعين إلى احترام حقوق الساكنة المحلية في اختيار من تنتخبه.
وتقدم المشاركين في الوقفة مدير حملة المترشح سيد محمد ولد بوبكر على مستوى المقاطعة سيد أحمد ولد امد، وعمدة البلدية المركزية السابق المختار السالم ولد التقي صاحب الدعوة للوقفة.
وكان الأخير قد تحدث في تدوينة سابقة على الفيسبوك، عن تسجيل عدد كبير من الناخبين في قرى لا يصل عدد ساكنتها خمس مائة فرد بما فيهم الصغار وكبار السن وفق قوله.
وسبق للمعارضة في واد الناقة الحديث عما تسميه توطين الناخبين، وذلك خلال الانتخابات البلدية والتشريعية والجهوية الأخيرة في سنة 2018، حيث اتهمت الحزب الحاكم آنذاك بتوطين آلاف الناخبين بغية التأثير على إرادة ناخب المقاطعة.