ولد امد: استنادا للمؤشرات فببكر الأقوى فغزواني ثم مولود
سيد أحمد ولد امد، منسق حملة ولد ببكر في واد الناقة.

ولد امد: استنادا للمؤشرات فببكر الأقوى فغزواني ثم مولود

قال القيادي بحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية، ومنسق حملة المترشح سيد محمد ولد بوبكر على مستوى واد الناقة سيد أحمد ولد امد، إن مؤشرات الحملة تجعل من ولد بوبكر الفائز الأول في المقاطعة بنسبة قد تصل 60% يليه المترشح محمد ولد الغزواني ثم المترشح محمد ولد مولود في المركز الثالث، وذلك وفق المقابلة التالية التي أجراها معه موقع واد الناقة اليوم:

واد الناقة اليوم: كيف تقيمون أجواء الحملة في واد الناقة؟

ولد امد: بسم الله الرحمن الرحيم.. أولا نرحب بكم في موقع واد الناقة اليوم، ونعتب عليكم لأن الحملة لم يتبق منها غير ثلاثة أيام أو أربعة، ولم يسبق لنا أن التقينا بكم، هذه ملاحظتي الأولى، ومع ذلك نرحب بكم في مقر من مقرات الحملة، وهو مقر حزب تواصل الذي هو مكون من مكونات حملة سيد محمد ولد بوبكر. على العموم نحن مرتاحون، نقوم حملتنا بأنها تشهد إقبالا كبيرا من طرف ساكنة مقاطعة واد الناقة، وبالتالي فنحن مرتاحون لإقبال الناس علينا وتوجهها نحو دعم مترشحنا.

واد الناقة اليوم: هلا أطلعتمونا على عدد مكاتب الحملة، أو بمعنى آخر الخيام الداعمة لكم؟

ولد امد: تتألف الحملة هنا على مستوى واد الناقة من ثلاثة مكونات، من حزب تواصل ويتبع له ثلاثة مقرات من المنازل، وكم كبير من الخيام لا أستطيع تحديد عدده بالضبط، وتوجد مجموعة من المبادرات من بينها مبادرة المختار السالم ولد التقي وهي مبادرة كبرى ويتبع لها الكثير من المخيمات، وهناك مبادرة الحسن ولد المبروك وتتبع لها أيضا مجموعة، وتوجد أيضا مبادرة أحمد ولد بخاه وتتبع لها هي الأخرى مجموعة معتبرة، وهناك مبادرة محمد ولد باب، ومبادرة للشباب لها هي الأخرى مقرات، ومبادرة أم المؤمنين بنت اغميكه. وبالتالي أقول إن واد الناقة عامر بخيام ومقرات حملتنا.

واد الناقة اليوم: كيف تقارنون بين حملتكم وحملة المترشح محمد ولد الغزواني المدعوم من الحزب الحاكم؟

ولد امد: أؤكد لك أن حضورنا هنا على مستوى واد الناقة بكل أمانة، وأنتم أدرى بذلك لأنكم تقومون من الخارج لأننا لا نستطيع الحكم على أنفسنا، أؤكد لك أن من أطل على واد الناقة وجال فيه ورأى الحملتين، يجد أن لا مقارنة بينهما، فمقرات حملة سيد محمد ولد بوبكر أكثر بكثير من مقرات المترشح محمد ولد محمد أحمد على الرغم من أن الوسائل غير متقاربة، فمقرات ولد الغزواني مدعومة بكثير من الوسائل التي لا نتوفر نحن عليها، ويحضر حملته تجار ومسؤولون كبار بمقاطعة واد الناقة.

واد الناقة اليوم: ماذا عن حضور محمد ولد مولود وتأثيره –ربما- على حملتكم؟

ولد امد: حملة ولد مولود ليست بمستوى حملتي المترشحين سيد محمد ولد بوبكر ومحمد ولد الغزواني، لكن لها حضورا في كل الأحوال، لديها مقر غير بعيد من مقرنا، ولها خيام على طريق الأمل، ولها حضور على مستوى بلدية آوليكات، وكان معي اليوم منسقها على مستوى آوليكات، وهو دكتور وذو كفاءة، وبالتالي فإن لها حضورا لا بأس به.

واد الناقة اليوم: ما توزيعكم لحظوظ المترشحين بالنسب المائوية؟

ولد امد: لم نجر بعد استطلاعا فنعرف من خلاله توزيع النسب بشكل تقريبي، لكننا نعتقد من خلال مؤشرات حضور الناخبين، أن حملة ولد بوبكر هي الأولى إن لم تفز بـ60% فبـ55%، تليها حملة ولد الغزواني، ونعرف أنها تنافسنا، ثم تلي ذلك المجموعة الثالثة، ألا وهي مجموعة ولد مولود.

واد الناقة اليوم: شكرا جزيلا لكم.

تنويه: ينوه موقع واد الناقة اليوم إلى أن خطه التحريري ملتزم بفرص متساوية أمام الجميع، وسبق له أن نشر تغطيات عن معظم الأنشطة السياسية التي أقيمت ضمن الحملة بغض النظر عن مقيمها، وهو ديدنه في مجمل الاستحقاقات السابقة وآخرها اقتراع شتمبر 2018.