صفقة مشبوهة بين شركة تازيازت موريتانيا وشركة مغربية

صفقة مشبوهة بين شركة تازيازت موريتانيا وشركة مغربية

تنخرط شركة كينروس تازيازت موريتانيا مع شركة مغربية في صفقة وصفت من طرف مصادر عليمة بأنها مشبوهة.

ويتعلق الأمر بتوريد الشركة المغربية يوميا لتازيازت 2000 ديك، أي ما يعادل ستين ألف ديك للشهر، وذلك دون علم السلطات الموريتانية، ودون أن يستفيد التجار الموريتانيون منها، وفق المصادر نفسها.

وتصف مصادر واد الناقة اليوم، الأمر، بأنه يحتوي على الكثير من الزبونية، وهدر حق الوطن والمواطن من الاستفادة من الواردات إلى التراب الوطني للبلد.

ويعتبرون الأمر فضيحة حيث تأتي هذه الكمية الكبيرة من الدجاج في حاويات إلى أكبر شركة عاملة بالذهب في موريتانيا بواسطة الشركة المغربية المتعاقدة، وهو ما يتوقعون أن تتدخل السلطات لوضع حد له.