والي الترارزة بترأس ورشة حول المعابر الحدودية

والي الترارزة بترأس ورشة حول المعابر الحدودية

ترأس والي اترارزة السيد مولاي إبراهيم ولد مولاي إبراهيم، صباح اليوم الخميس بمدينة روصو، أشغال ورشة تحسيسية لصالح الهيئات المعنية بإدارة وتسيير النقاط الحدودية في ولاية اترارزة.

و أكد ولد مولاي إبراهيم، في كلمة بالمناسبة، على الأهمية البالغة التي يكتسيها هذا الفضاء الحساس، حيث يتم تسيير حركة الأفراد والبضائع من مكان إلى آخر مع اختلاف الشعوب وتنوعها.

وأضاف الوالي أن هذه الاعتبارات تتطلب مزيدا من الرقابة واليقظة، وأن الورشة تشكل فرصة للتلاقي وتعميق التشاور بين الجهات المعنية للخروج باقتراحات وأفكار.

وتابعا قائلا إن مخرجات هذا اللقاء، ستساهم في تعزيز آلية المراقبة والتسيير المحكم للنقاط الحدودية وتأمينها.

وتقول ممثلة منظمة الهجرة الدولية في مورياانيا إن التعاون الوثيق بين المنظمة والسلطات العمومية في مجال تسيير الحدود ومكافحة الهجرة غير الشرعية جعلها تتطلع إلى مزيد من التشاور وتبادل الخبرات بين الجانبين.

ويشارك في أعمال الورشة ممثلون عن السلطات الإدارية والأمنية في كل من روصو وكرمسين وانجاكو ولكصيبة 2 وانتيكان وعدد من المنتخبين في البلديات الحدودية بالولاية.