وزارة التنمية الريفية تستعرض إنجازاتها باترارزة

وزارة التنمية الريفية تستعرض إنجازاتها باترارزة

قال السيد خطري ولد العتيق المندوب الجهوي لوزارة التنمية الريفية على مستوى ولاية اترارزة إن الدولة نفذت العديد من البرامج والسياسات بهدف زيادة المساحات المزروعة وتطوير الانتاج كما وكيفا.

وأضاف أن الدولة اتخذت قرارا جديا أواخر العام 2016 أخضعت بموجبه المنتوج الزراعي للعرض والطلب وسياسة تسويق واضحة ومدروسة مع توفير الدعم لمختلف المدخلات الزراعية و إعفاء المعدات الزراعية من الضرائب الجمركية.

وعدّد من بين الإنجازات، توفير مياه الري بصورة دائمة وفك العزلة عن المناطق الزراعية وتأهيل مساحات للتعاونيات الزراعية وإعادة تأهيل مساحات زراعية للتعاونيات القروية وتوفير حماية دائمة من الآفات الزراعية.

وأشار المندوب الجهوي إلى أن هذه الجهود مجتمعة مكنت من زيادة أسعار الارز الخام خلال حملة الحصاد الخريفية 2017 فارتفعت من 70 أوقية قديمة للكيلوغرام إلى 120 أوقية قديمة.

وتابع قائلا إن المساحات المزروعة ارتفعت من 17000 هكتار خلال الحملة الخريفية 2016-2017 إلى 28000 هكتار في الحملة الصيفية 2017-2018.

وأوضخ أن المساحات المزروعة وصلت خلال الحملة الحالية إلى 34000 هكتارا مما مكن من زيادة الوحدات الصناعية العاملة في الزراعة والتي تجاوزت 25 وحدة صناعية على مستوى ولاية اترارزه.

وفي استشراف للمستقبل، توقع مندوب وزارة التنمية الريفية في مقابلة مع الوكالة الموريتانية للأنباء (الرسمية)، أن تتمكن موريتانيا في القريب العاجل من تحقيق الاكتفاء الذاتي في هذا المجال من خلال زيادة المساحات الزراعية وتنويع وتطوير الإنتاج الزراعي.