ولد محم للصحافة: لن نتساهل مع المساس بالثوابت

ولد محم للصحافة: لن نتساهل مع المساس بالثوابت

قال وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، ورئيس الحزب الحاكم، الأستاذ سيدي محمد ولد محم، إن الدولة لم ولن تتساهل مع كل من يحاول النيل من الثوابت الوطنية خاصة إذا تعلق الأمر بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي.

وأضاف في مداخلته خلال لقاء مع الصحافة، أن البلد شهد خلال العشرية الأخيرة وبإرادة من رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، طفرة في مجال القضاء على الإرث الإنساني ومخلفات أثار الاستقرار.

وأشار في هذا الإطار إلى إنشاء وكالة التضامن التي عملت على بناء المدارس وإقامة المستوصفات في الأحياء الهشة لتقريب الخدمات من ساكنيها سبيلا للقضاء على مخلفات الماضي التي عانتها تلك الشرائح.

وأكد على ما يلعبه الإعلام من دور أساسي في إشاعة روح التآخي والمحبة بين المواطنين، داعيا إلى استغلال وسائط التواصل الاجتماعي لخدمة موريتانيا موحدة متعايشة تنعم بالأمن والاستقرار.

وكانت وزارة الثقافة قد نظمت الليلة البارحة لقاء تفاعليا مع الصحافة والمدونين حول دور الإعلام في محاربة خطاب الكراهية والتمييز والدفاع عن الثوابت الوطنية.

وقد شاركت فيه جموع من المدونين، ورد الوزير على مجمل مداخلاتها، وتقول الوزارة إن هذا اللقاء سينظم بشكل سنوي اعتبارا من الآن.