وزير الخارجية يلتقي مسؤولة أمريكية رفيعة بعد القرار الأمريكي

وزير الخارجية يلتقي مسؤولة أمريكية رفيعة بعد القرار الأمريكي

ﺍﺳﺘﻘﺒﻞ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺸﺆﻭﻥ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻭﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﻭﻟﺪ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺃﺣﻤﺪ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ ﺑﻤﻜﺘﺒﻪ ﺑﺎﻟﻮﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺴﻴﺪﺓ ﻭﻳﺘﻨﻲ ﺑﻴﺮﺩ ﻣﺴﺎﻋﺪﺓ ﻧﺎﺋﺐ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﺍلأﻣﺮﻳﻜﻲ ﻟﻠﺸﺆﻭﻥ ﺍﻹﻓﺮﻳﻘﻴﺔ.
كما حضر اللقاء ﻣﻴﺸﻴﻞ ﺝ . ﺩﻭﺩﻣﺎﻥ ﺳﻔﻴﺮ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ ﻟﺪﻯ موريتانيا.
ﻭﺗﻨﺎﻭﻝ اللقاء ﺍﻟﻘﻀﺎﻳﺎ ﺫﺍﺕ ﺍﻻﻫﺘﻤﺎﻡ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻙ، وجرت فعالياته عن الجانب الموريتاني ﺑﺤﻀﻮﺭ ﺍﻟﺴﻴﺪﺓ ﻣﺮﻳﻢ ﺃﻭﻓى ﺍﻟﺴﻔﻴﺮﺓ ﻣﺪﻳﺮﺓ ﺍﻟﺸﺆﻭﻥ ﺍﻷﻣﺮيكية بوزارة الخارجية.

يأتي اللقاء بعد أيام من إعلان المكتب التجاري الأمريكي بنواكشوط تعليق عضوية موريتانيا في برنامج AGOA الأمريكي اعتبارا من بداية العام المقبل بحجة عدم إحراز موريتانيا تقدما في محاربة العبودية.

وكان الناطق باسم الحكومة غرد بلهجة حادة رفضا للثرار، فيما التمست وزارة الخارجية من الولايات المتحدة الأمريكية التراجع عنه.