نفي رسمي لتمثيل تغريدة محم للموقف الرسمي الموريتاني

نفي رسمي لتمثيل تغريدة محم للموقف الرسمي الموريتاني

نفت الوكالة الرسمية للأنباء بشكل ضمني تمثيل تغريدة الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد سيد محمد ولد محم للموقف الرسمي للحكومة الموريتانية.

وقالت الوكالة إن البيان الذي يعبر عن الموقف الرسمي للحكومة الموريتانية تجاه القرار الأمريكي الأخير بخصوص المبادرة الأمريكية لتشجيع التجارة مع الدول الإفريقية المعروفة اختصارا AGOA، قد وصلها من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون.

ويعبر البيان عن تلقي الجمهورية الإسلامية الموريتانية بأسف واستغراب قرار حكومة الولايات المتحدة الأمريكية بعدم إدراج موريتانيا، اعتبارا من فاتح يناير 2019، في قائمة البلدان المستفيدة من المبادرة الأمريكية لتشجيع التجارة مع الدول الإفريقية المعروفة اختصارا AGOA.

وعبرت خارجية موريتانيا عن استغرابها من تعليل هذا القرار بـــعدم كفاية الترتيبات المتخذة لمحاربة الرق، مضيفة أن الواقع أن موريتانيا قد بذلت، على وجه الخصوص، خلال السنوات الأخيرة جهودا كبيرة في القضاء على مخلفات الرق، وحققت، دون شك، نتائج عظيمة.

وتابعت الوزارة أن التعليل يستحيل أن يستند إلا على معلومات مغلوطة تم جمعها من مصادر منحازة وغير ذات مصداقية.

وخلص بيان وزارة الشؤون الخارجية والتعاون إلى الثقة “من أن الولايات المتحدة الأمريكية، التي تربط بلادنا بها علاقات تاريخية ممتازة يطبعها التعاون والاحترام المتبادل، سوف تعيد النظر في هذا القرار في ضوء المعلومات المتاحة”.

وكان الناطق باسم الحكومة السيد سيد محمد ولد محم قد انتقد القرار الأمريكي بشدة، واصفا إياه بالفارغ والتافه، ومتهما الرئيس الأمريكي بأنه ما كان ليتخذه في حال عقدت معه صفقات أسلحة بأكثر من 100 مليار دولار.