موجات حر بمقاطعة واد الناقة بين يدي فصل الشتاء
صورة من ريف واد الناقة

موجات حر بمقاطعة واد الناقة بين يدي فصل الشتاء

شهدت مقاطعة واد الناقة خلال الأيام الأخيرة موجات حر شديدة، ألزمت عددا من ساكنة المقاطعة البيوت طيلة ساعات النهار، كما سببت عناء زائدا لساكنة ريف المقاطعة.

يأتي ذلك في وقت تستعد فيه المقاطعة لدخول فصل الشتاء من ناحية توزيع الفصول على أشهر السنة.

وكانت المنطقة قد شهدت تأخرا في هطول الأمطار خلال فصل الخريف الماضي والذي يبدأ خلال يونيو، فيما لم تهطل الأمطار إلا في شهر شتمبر.

ويعتبر التلاميذ أكبر المتضررين من ارتفاع درجات الحرارات خاصة في ظل اعتزام الدولة تنظيم اليوم التعليمي المتقطع (من الساعة الثامنة حتى منتصف النهار، ومن الثالثة حتى الساعة السادسة).

كما يسبب ارتفاع درجات الحرارة عناء إضافيا للمسافرين إلى نواكشوط بشكل يومي، وهم جزء معتبر من ساكنة المقاطعة التي تبعد نحو خمسين كلمترا من العاصمة.