بريطانيا تفتتح سفارة بنواكشوط وتشيد بموريتانيا وبفهم رئيسها

بريطانيا تفتتح سفارة بنواكشوط وتشيد بموريتانيا وبفهم رئيسها

أشاد  آليستر بيرت، الوزير المنتدب لدى وزير الخارجية البريطاني المكلف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا بعمق فهم فخامة الرئيس ونظرته المستقبلية الطموحة من اجل بناء علاقات قوية مع المملكة المتحدة من اجل المصالح المشتركة للبلدين في المجالات الأمنية والتجارية وتطوير اللغة الانجليزية والتعليم.

وجاء حديث الوزير البريطاني خلال لقاء جمعه فب الفصر الرئاسي بنواكشوط بالرئيس محمد ولد عبد العزيز.

ويزور بيرت موريتانيا من أجل الإشراف على افتتاح السفارة البريطانية الجديدة رفقة السفير سام توماس.

وقد ذكر بعيد لقائه الرئيس عزيزا أن المملكة المتحدة “تتطلع إلي علاقات قوية مع موريتانيا ولهذا جاء السفير الجديد إلى نواكشوط إضافة إلي وجود شركتي شال وبي بي من اجل بناء علاقة تجارية جديدة لتوفير الوظائف والفرص للمواطنين الموريتانيين والمساهمة في تطوير الاقتصاد، ونحن على يقين من أن علاقاتنا ستتطور وتنمو بشكل ممتاز”.

وأشاد بدور موريتانيا في مجموعة الخمس بالساحل والأمن في المنطقة بفضل التزام فخامة الرئيس بأمن المنطقة واستقرارها وبإمكان المملكة المتحدة أن تقدم الدعم في هذا المجال إضافة إلى المجالين التجاري والثقافي كما أنني مرتاح لهذه الزيارة ولقائي بفخامة الرئيس”.

وجرت المقابلة بحضور السيد احمد ولد باهيه مدير ديوان رئيس الجمهورية والسيد محمد سالم ولد مرزوك مستشار برئاسة الجمهورية والسيد زيدان ولد احميده مكلف بمهمة في رئاسة الجمهورية وسعادة السيد: توماس سام، سفير بريطانيا المعتمد في نواكشوط.

المصدر: و م أ