محظرة موريتانية بارزة تدعو لإعادة فتح مركز تكوين العلماء

محظرة موريتانية بارزة تدعو لإعادة فتح مركز تكوين العلماء

دعت محظرة آل عدود بقرية أم القرى السلطات الموريتانية إلى إعادة فتح مركز تكوين العلماء بنواكشوط.

وأكدت محظرة أهل عدود في بيان وقعه عن بقية شيوخها اثنان من كبارهم أن مركز تكوين العلماء ينشر الوسطية والاعتدال ونبذ التطرف.

وتعتبر محظرة أم القرى إحدى أبرز محاظر البلاد الموريتانية، حيث تعاقب عليها على مر العصور شيوخ من أبرز علماء البلاد، ومنهم وزير الثقافة والشؤون الإسلامية الأسبق العلامة الراحل محمد سالم ولد عدود.

وتأتي دعوة هذه المحظرة التابعة إداريا لمقاطعة واد الناقة لإعادة فتح المركز بعد يومين من استمرار حصار الشرطة لمقره المركزي في نواكشوط، وسط شائعات بإغلاقه.

وفي ما يلي نص بيان المحظرة:

بِسْم الله الرحمٰن الرحيم

محضرة ءال عدود بأم القرى
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله
أما بعد فإن شيوخ محضرة آلِ عدود بأن القرى يطالبون السطات العمومية بإعادة ترخيص مركز تكوين العلماء وذلك نظرا لما يعرفونه في هذا المركز من تعليم لشرع الله تعالى ونشر لقيم الوسطية والإعتدال ونبذ التطرّف

والله الموفق