مرشح حزب الإصلاح يعد بتطوير البنى التحتية والخدمات والتنمية القروية

مرشح حزب الإصلاح يعد بتطوير البنى التحتية والخدمات والتنمية القروية

انطلقت الليلة البارحة بمقاطعة واد الناقة حملة السيد سالم ولد عبد الله المترشح لمنصب عمدة بلدية وادي الناقة عن حزب الإصلاح.
ويعتبر ولد عبد الله أحد أوفر ثلاثة مرشحين في واد الناقة حظا، هم امود ولد باباه عن حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية الفائز في آخر استحقاقات انتخابية، والسيد أحمد ولد مولاي عن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، فيما تعتبر نقطة قوة مرشح الإصلاح دعمه من طرف عمدة المدينة لمأموريتين متتاليتين، السيد المختار السالم التقي.
ويقول ولد عبد الله إنه سيركز في حال نجاحه على جانب البنى التحتية كالطرق والمدارس والنقاط الصحية والمساجد، إضافة إلى التحسين من خدمات المياه والكهرباء والصحة والتعليم، فضلا عن دعم الفئات الهشة والمعوقين والثقافة والرياضة والتعاونيات في مجال الزراعة والأعمال اليدوية.
ويضيف أن التنمية المحلية للقرى والبلدات التابعة لبلدية واد الناقة ستكون من صميم اهتمامه.

جانب آخر من الحضور

عمدة واد الناقة الحالي إلى جانب مرشح حزب الإصلاح

جانب من جمهور الافتتاح