ولد مولاي يعد ناخبي وادي الناقة بإعادة أراض مصادرة وبالعدل
ولد مولاي خلال افتتاح الحملة

ولد مولاي يعد ناخبي وادي الناقة بإعادة أراض مصادرة وبالعدل

 

وعد مرشح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لمنصب عمدة بلدية واد الناقة المركزية أحمد ولد مولاي حشدا انتخابيا بمقاطعة وادي الناقة بإعادة أراض يقول إنها صودرت منهم وخصصت للسوق الذي أنشأته البلدية شمالي المدينة منذ سنوات.

وقال ولد مولاي إنه يعي جيدا ما عاناه الجميع من بناء قطعهم الأرضية، وأن من تكلف ذلك العناء في البناء إذا لم تكن البلدية إلى جانبه، فإنها لن تكون في مواجهته ولن يتلقى منها أي ضر.

وقال ولد مولاي، إن مأموريته القادمة إذا انتخب عمدة لبلدية واد الناقة، ستسوي بين الجميع في الحقوق، لكنه لن ينسى من صوتوا له ودعموه فمكانتهم سوف تبقى محفوظة.

جاء ذلك خلال مهرجان انتخابي أقامه الحزب على مستوى مقاطعة وادي الناقة في افتتاح الحملة الانتخابية بعد منتصف الليلة البارحة، وحضره مسؤولون بالحزب على مستوى المقاطعة إضافة مرشحيه للبلديات الثلاث بالمقاطعة ومرشحيه للنيابيات وبعض المترشحين من المقاطعة للمجلس الجهوي للترارزة.