حزب معارض: سياسة الحكومة لا تبالي بأرواح المواطنين

حزب معارض: سياسة الحكومة لا تبالي بأرواح المواطنين

قال حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل” إن الحكومة الموريتانية ﻣﻤﺜﻠﺔ ﻓﻲ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺘﺠﻬﻴﺰ ﻭﺍﻟﻨﻘﻞ تتعامل بسياسة “اللامبالاة” ﻣﻊ ﺗﻜﺮﺍﺭ ﺣﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﺴﻴﺮ ﺍﻟﻤﻤﻴﺘﺔ ﻭﺍﺭﺗﻔﺎﻉ ﻋﺪﺩ ﺿﺤﺎﻳﺎﻫﺎ.

وبرر الحزب في بيان له ذلك بوقوع عدد من الحوادث مؤخرا وسقوط أعداد من المواطنين بها “دون أن ﻳﺘﻄﻠﺐ ﺍﻷﻣﺮ ﺗﺼﺮﻳﺤﺎ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ ﺃﻭ ﻳﺘﻌﻬﺪ ﺑﺎﺗﺨﺎﺫ ﺇﺟﺮﺍﺀﺍﺕ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﻭﻓﻌﺎﻟﺔ ﻟﻠﺤﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺎﺭﺛﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺴﺒﺒﻬﺎ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺤﻮﺍﺩﺙ ﺍﻟﻤﻤﻴﺘﺔ”، وفق البيان.
ودعا الحزب إﻟﻰ ﺍﻟﻴﻘﻈﺔ ﺍﻟﺪﺍﺋﻤﺔ ﻭﺍﻻﻟﺘﺰﺍﻡ ﺍﻟﺘﺎﻡ ﺑﻀﻮﺍﺑﻂ ﺍﻟﺴﻼﻣﺔ ﻭﻗﻮﺍﻋﺪ ﺍﻟﻤﺮﻭﺭ، مثمنا ﺟﻬﻮﺩ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ ﺍﻟﻤﺘﻄﻮﻋﻴﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺑﺎﺩﺭﻭﺍ ﺑﺘﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﻌﻮﻥ ﻭ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺓ ﻟﻠﻤﺘﻀﺮﺭﻳﻦ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﻮﺍﺩﺙ ﻭﺗﺠﻬﻴﺰ ﺍﻟﻤﻮﺗﻰ، ﻭﻣﻮﺍﺳﺎﺓ ﺍﻟﻤﺮﺿﻰ ﻓﻲ ﻇﻞ ﺗﺠﺎﻫﻞ ﺍﻟﺠﻬﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﻨﻴﺔ، وفق البيان.

وعزى بيان تواصل ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﻤﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻲ ﻭﺃﺳﺮ ﺍﻟﻀﺤﺎﻳﺎ، منددا بما سماه “اﺳﺘﻬﺘﺎﺭ ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﻭﺣﻜﻮﻣﺘﻪ ﺑﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨﻴﻦ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﻹﻫﻤﺎﻝ ﺍﻟﻤﺘﻌﻤﺪ ﻟﻠﻄﺮﻕ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﺪﺧﻞ ﺍﻟﺴﺮﻳﻊ ﻟﺘﺮﻣﻴﻤﻬﺎ ﻭﺻﻴﺎﻧﺘﻬﺎ ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﻭﺻﻠﺖ ﻣﺮﺣﻠﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺮﻫﻞ ﺃﺻﺒﺤﺖ ﺗﺸﻜﻞ ﺧﻄﺮﺍ ﻣﺤﺪﻗﺎ ﺑﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ”.