موريتانيا تبحث اعتماد العلامة التجارية للأخطبوط المحلي

موريتانيا تبحث اعتماد العلامة التجارية للأخطبوط المحلي

بدأت اليوم االخميس في نواكشوط أعمال ورشة لاستعراض معلومات مصايد الأخطبوط فى موريتانيا وخطة تحسينها ضمن مشروع العلامة التجارية البيئية للأخطبوط الموريتاني.

وتنظم هذه الورشة التى تدوم يومين من طرف وزارة الصيد والاقتصاد البحري بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو”.

وسيساعد اعتماد العلامة التجارية للأخطبوط الموريتاني فى الرفع من جودة صادراته وتثمين المصايد البحرية الخاصة به، بالاعتماد على ثلاثة مبادئ أساسية تتعلق باستدامة المخزون وحماية الوسط البحري والاستغلال المسؤول والفعال للمصايد.

يشار إلى أن الأخطوب أحد أهم أنواع السمك الموريتاني، وهو أحد المحركات الاقتصادية الرئيسية للعاصمة الاقتصادية نواذيب حيث يشتغل به الآلاف، وتتعلق العطلة البيولوجية السنوية به أساسا، دون بقية الأسماك الأكثر استهلاكا، خاصة وأن صيده مخصص أساسا للتصدير.